الرئيسية » Apple » صور مسربة للايباد برو تشير لامتلاكه سماعات ستيريو ومنفذي اتصال

صور مسربة للايباد برو تشير لامتلاكه سماعات ستيريو ومنفذي اتصال

1bd440a56e9765bf89353863998fecd7

تسربت لنا اليوم مجموعة من الصور للهيكل الخارجي لجهاز الايباد برو، وذلك قبل إطلاقه المتوقع خريف العام الحالي. الصور الجديدة، تتيح لنا نظرة مبدئية على حجم الايباد الجديد، فضلاً عن إعطائنا فكرة حول الميزات الجديدة المتوقع إدراجها. حيث تظهر لنا أن الايباد برو سوف يمتلك مكبرات صوت ستيريو ومنافذ اتصال مزدوجة.

وعلاوة على ذلك، فإن الصورة المسربة توضح أن الايباد برو سوف يمتلك شاشة بقياس يتراوح بين 12.2 و 12.9 انش. كما أن تصميمه سوف يكون مشابه لجهاز الايباد آير، بما في ذلك الحُلة الرقيقة جداً، والحواف النحيفة. ولكن على عكس الايباد آير، فإن الايباد برو ربما يبلغ قياسه 7 ملم، أي أكثر سماكة بقليل من الايباد آير والايفون 6 بلس.

1

وعلاوة على ذلك، فإن الصور توضح وجود 4 أماكن للسماعات: اثنين في الحافة العلوية، واثنين في الحافة السفلية، مما يشير إلى أن الايباد برو سوف يمتلك سماعات ستيريو، لتوفير جودة صوت أفضل. كما يمتلك الجهاز اثنين من منافذ الاتصال، واحد منهم في أسفل الجهاز، وهو نفس المكان التي يتواجد فيه منفذ Lightning في أجهزة الايباد الحالية، في حين أن المنفذ الآخر موجود في الجانب. ولم يتضح ما إذا كان المنفذين سيكونان من طراز Lightning، أو سيكون أحدهما من نوعية USB-C.

1321f458b99cc22521389e81d67cc16b

جدير بالذكر أن مواقع المنافذ مثيرة للاهتمام، حيث أن وجود منفذ على جانب الجهاز يشير إلى أن أبل يمكن أن توفر مُلحقات للجهاز مثل لوحة مفاتيح وغيرها من الأجهزة الطرفية التي ستجعل الجهاز مثالي للاستخدام المكتبي.

ومن المتوقع أن يكون الايباد برو، هو أول ايباد ممكن أن يستبدل الحاسوب المحمول بالفعل. وبالإضافة إلى شاشته الكبيرة، فمن الممكن أن يقوم الجهاز بدعم قسيم الشاشة في المهام المتعددة، والتي تجعل المستخدمين أكثر إنتاجية أثناء التنقل.

InsertPic_F1AF

وفيما يتعلق بمواصفات الايباد برو المُسربة، فتشمل معالج A8X ثلاثي النواة، والذي يُقال أنه أسرع بنحو 55% من الوجود حالياً في الايفون 6 والايفون 6 بلس، بالإضافة لامتلاكه ميزة الشحن السريع. ولكن بالطبع لا تزال كل هذه المعلومات مجرد تسريبات غير مؤكدة، ولن نستطيع التأكد منها حتى الإعلان الرسمي عن الجهاز المنتظر.

 

تعليق واحد

  1. لو كان بنظام تشغيل ماكنتوش بيكون ممتاز اما لو كان ببرنامج الايباد بيكون جهاز قرائة وطالعة وليس انتاجية..

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *