الرئيسية » Apple » Apple تستحوذ على مدونة الديف تيم العربية [تحديث]

Apple تستحوذ على مدونة الديف تيم العربية [تحديث]

خبر أصبح علينا إخباره إيّاكم، هو سارّ لنا نحن أعضاء مدونة الديف تيم العربية، وكذلك هو لجميع متابعي هذه المدونة. بعد اجتماعات كثيرة مع مندوبي شركة Apple في الشرق الأوسط، توصّلنا إلى اتفاق بيننا وبين الشركة وهو أن يتم الاستحواذ على المدوّنة بمبلغ 320 ألف ريال سعودي، وهو ما يقارب 90 ألف دولار أمريكي.

Apple and iPhoneDevAr

لا يوجد الكثير مما نستطيع أن نقوله لكم، فعمليّة الاستحواذ ونقل الأموال لم تبدأ ولم تنته رسميًا، ولكن، ما يمكن أن نعلنه اليوم، هو أن السبب الذي جعل Apple تلتف إلينا بعيدًا عن الخيارات الأخرى التي كانت أمامها، هو الإخلاص لها ومعرفتنا تمامًا للقيم التي تسير عليها.

الفوائد التي تأملها Apple من مدونة الديف تيم العربية ستتركّز في أخذ معلومات عن ردود فعل زبائنها في العالم العربي نحو منتجاتها، وتحديد رغبات أغلبيّتهم للمنتجات المقبلة.

إحدى العقبات التي كانت على وشك أن تمنع Apple من الاستحواذ على مدوّنة الديف تيم العربية هو أننا فرضنا في الشروط أن نستمر في تقديم الأخبار لجميع متابعينا وألّا نعتمد فقط على التساؤل حول المنتجات المقبلة.

في بداية الحديث عن الاستحواذ، كنّا نطالب Apple بمبلغ 480 ألف ريال سعودي، ولكن بعد المفاوضات العدّة، انتهينا على مبلغ 320 ألف ريال سعودي.

الاستحواذات البسيطة التي أجرتها Apple في الآونة الأخيرة كانت تهدف لتعلم المزيد عن رغبات زبائن الشركة في المناطق التي لم تحظ باهتمامها منذ تأسيسها، أي العالم العربي، هذا يوضح تغيّر هذه السياسة وأن الشركة ستهتم أكثر بهذه المناطق منذ الآن.

Apple and iPhoneDevAr 3

بهذه المناسبة، يقول فيل شيلر رئيس التسويق في Apple، معلّقًا عن iPhoneDevAr:

“مدونة الديف تيم العربية خدمت متابعيها بمجهودات بنيت على المصداقية، الموثوقية وإثراء المحتوى العربي. لا يمكننا الانتظار حتّى نتعاون مع بعضنا البعض، لنكمل نجاحنا في تغيير العالم.”

الاستحواذ الرسمي بجميع عمليّاته سيتم غدًا في يوم 1 أبريل 2014، نتمنّى منكم المزيد من الدعم، ونراكم غدًا!

تحديث: نعم كما توقّع الكثير، هذه هي كذبة أبريل، أو بالأصح خدعة أبريل، ففي التقرير، لمّحنا إلى عدد من الأرقام والكلمات التي تؤكد أن ما كُتب ليس بصحيح، هذه هي التلميحات:

  • رقما 480 و320 مشهوران لكونهما رقمي وضوح شاشات الايفون منذ الايفون 2G وحتّى الايفون 3GS
  • تاريخ 1 أبريل 2014، وأعدنا الإشارة إليه مع “نراكم غدًا”

هذه بعض الحقائق التي يمكن أن تستنتج من خلالها أن الخبر غير صحيح:

  • Apple حتّى الآن لم تظهر أي اهتمام نحو العالم العربي
  • لا يوجد سبب مقنع لشراء المدونة
  • المدونة يستحيل أن تتخلى عن الجيلبريك، فهو من أسسها
  • ليس فيل شيلر من سيتحدث عن الاستحواذ، فهو رئيس التسويق، بل أحد أعضاء فريق الاستحواذ لـ Apple
  • إن استحوذت Apple على شركة ما، لن تتحدث إطلاقًا عليها
  • إن استحوذت Apple على شركة ما، ستمنعها عن التحدث عن هذا الاستحواذ

15 تعليق

  1. قال كذبة ابريل قال
    لاحول ولا قوة الا بالله

  2. محمد الحربي

    خبر مفرح وسعيد وليس بغريب على هذه المدونه
    وبالتوفيق

    والف مبروك

  3. كذبة ابريل

  4. كذبة ابريل خخخخخخخخخ

  5. ياسر السروري

    والخبر ماهو الا كذبة ابريل وكفى

  6. اذا كان صحيح فهذا رائع جداً ☻ واذا كان كذبة أبريل ف اكلناها ☹

  7. كذبة اول يوم من شهر ٤ هههههههههه بس اذا في منه هالكلام ان شاء الله بالتوفيق

  8. كذبة ابريل

  9. كعادة كل سنه ( كذبة ابريل المتميزه ) ههههه

  10. والله اني في الاول انزعجت من الخبر ده.لان الجيلبريك من اختصاصكم فكيف يتم الاستسلام بسهولة.تحياتي لكم ياكذابين ابريل هههه

  11. توقعت والله …

  12. هههههههه اليوم ثاني مره تمشي علي كذبة ابريل الأولى كانت بسبب مدرسنا الأمريكي جانا وقال انه بيسافر بدري قبل لاتنتهي دورتنا وانه ماحصل حجز إلا على هذا اليوم فقال خلاص بعطيكم الإختبار النهائي واليوم آخر يوم دراسة وبعدين رفع اللوح الأبيض (حق البروجكتر) من على السبورة وإلا مكتوب وراه April fools
    هههههههه ولد الذين

  13. مين اللى قال ان شركة ابل لا تدعم الجيلبريك وايضا شركة ابل اعلنت قبل ذلك منذ فترة ان موقعها الرسمى هو موقع ابل فقط ولن يتم فرض اى سياسة بالمواقع الاخرى اما ما اعرفة عن مدونة الديف تيم فاعلم تمام العلم انها ولشهرتها لها علاقة بكيفية الشرح واعطاء المواضيع حقها والاهتمام بالمتلقى اكثر من الشرح نفسة

    وعموما ياريت يكون الخبر دة مش صحيح لان الشركة ليها سياسة فى التحكم فى المواقع

  14. ههههههه والله انا في الاول كنت مصدق ولكني عندما سمعت أبريل اتمنى لكم مزيد من التقدم و انتشار ان شاء الله

  15. ♥ښٱۑڨ ٱڵـڅۑڑ ♥

    هههههههههههه كذب

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *