الرئيسية » Apple » Apple تخفّض إنتاج الايفون 5c بسبب السوق الرمادي

Apple تخفّض إنتاج الايفون 5c بسبب السوق الرمادي

في تقارير جديدة تبيّن أن شركة Apple طلبت خفض إنتاج الايفون 5c من 300 ألف وحدة إلى 150 ألف في اليوم الواحد، هذا ما قاله تقرير موقع C Technology، والذي شاهدناه سابقًا يسرّب صور حقيقيّة وصحيحة لهاتفي الايفون 5s والايفون 5c قبل الكشف الرسمي الخاص بهما.

في تقارير أخرى، السبب الرئيسي وراء هذا الخفض الإنتاجي هو أن محلّات السوق الرمادي (المتاجر غير الموثوقة) في الصين تقوم حاليًا ببيع الجهاز بأسعار أقل من السعر الرسمي.

iPhone 5c

يقول تقرير Unwired View:

السعر الرسمي للايفون 5c في الصين هو 4448 ين (726 دولار أمريكي). ولكن هنالك بعض الأسواق الرمادية تبيع أجهزة الايفون المشتراة من أمريكا وأوروبا وهونج كونج، وبشكل غير قانوني تقوم بتهريبه إلى الدولة… هذا السوق هو حسّاس جدًا للطلب الحقيقي لأي منتج، وهو قابل لأن يعدّل أسعاره بسرعة كبيرة.

فضول لمعرفة السعر الحالي للايفون 5c غير الرسمي في الصين؟ هو ما بين 3000 و3300 ين (489 إلى 539 دولار أمريكي)… وهذا انخفاض بنسبة 30% عن السعر الرسمي. كذلك وفقًا لبعض المصادر، يقال أنه بإمكانك إيجاد الايفون 5c بسعر رخيص لا يتجاوز 2600 ين (425 دولار أمريكي).

بفارق ملحوظ، الايفون 5c متوفّر بكميّات عالية جدًا أكثر من الايفون 5s، هذا بالرغم من أن الطلب عليه أقل من شقيقه الأكبر. ولهذا، من السهل أن تجده في الأسواق الرمادية بسعر منخفض، حتّى وإن لم يتم إطلاقه بعد.

في الدول العربية على سبيل المثال، من السهل أن تجد الايفون 5c بنفس السعر الرسمي في الولايات المتحدّة الأمريكية. هذا بالرغم من أن شركة Apple لم تطلق الايفون 5s والايفون 5c إلّا في 11 منطقة جميعها بعيدة نسبيًا عن دول الوطن العربي!

خطط شركة Apple الآن هي أن تقلّل الإنتاج بنسبة 50%، بحيث يصبح الايفون 5c متوفّر بكميّات قريبة من الطلب الحقيقي عليه، وبهذا الشكل، سيصبح سعر الجهاز في جميع المحلّات قريب من سعره الرسمي، وهذا لأن جميع المحلّات غير الرسمية (السوق الرمادي) أسعار منتجاتها تتباين كثيرًا على حسب الكميّة الموجودة من المنتج.

على أي حال، شركة Apple ستطلق الايفون 5s والايفون 5c رسميًا في بضع الدول العربية بدءًا من يوم 1 نوفمبر، وهذا سيجعل سعر الجهاز في الوطن العربي بشكل عام متقارب.

2 تعليقان

  1. ابل فاهمه السوق لكن أتمنى تخفض اسعار اجهزتها الأخرى كالأيباد والماك بوك والايبود

  2. هذه سياسة فاشلة وجدا استغلالية للارباح والمحافظه على سعر الجهاز حتى بعد سنه من اصادرة ولكن سوف بنقلب السحر على الساحر….اصبح واضحا سبب هجوم الناس على منتجات ابل وذلك بسبب قلتها بالسوق!!!!!!!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *