الرئيسية » Apple » Apple الشركة الأكثر تقديرًا للعام السابع على التوالي

Apple الشركة الأكثر تقديرًا للعام السابع على التوالي

استطاعت شركة Apple أن تتصدّر قائمة Fortune مرّة أخرى وللمرّة السابعة على التوالي كأكثر شركة تقديرًا واحترامًا لها في العالم، صدارة Apple التي لم تختلف عن الأعوام الأخرى تلحقها شركات أخرى كـ Amazon وGoogle تحاول منافسة بعضها البعض على المستوى الثاني والثالث.

Apple Logo 5

المراكز التي تم وضع الشركات بها تم حسابها بناءً على نتائج مختلفة حسبت بواسطة تنفيذيّين وإداريّين ومحلّلين خبراء، الاختبار أقيم على كلّ شركة بشكل منفصل وأهم النقاط التي يتم اعتبارها هي الابتكار وإدارة الناس وردود التواصل الاجتماعي وغيرها، الترتيب كان كالتالي:

  1. Apple
  2. Amazon
  3. Google
  4. Berkshire Hathaway
  5. Starbucks
  6. Coca-Cola
  7. Walt Disney
  8. FedEx
  9. Southwest Airlines
  10. General Electric

بالنسبة للشركات الأخرى، فـ Samsung جاءت بالمرتبة الـ 21، وMicrosoft بالـ 24، والـ Facebook بالمرتبة الـ 38، هذه المراكز لا تعتمد فقط على النتيجة التي تحصل عليها الشركة، بل أيضًا على تحليلات وتقديرات اللجنة المختصة بمستوى الشركة من وجهة نظرهم، فـ Fortune تقول عن Apple:

شركة التكنولوجيا الفريدة المعروفة بمنتجها الايفون وغيرها من المنتجات العصريّة الصديقة للمستخدم هي مرّة أخرى في المرتبة العليا في قائمة هذا العام، وذلك للمرة السابعة على التوالي. Apple، الشركة الأكثر تقديرًا على الأرض وفقًا لـ Interbrand، حصلت على عائدات 171 مليار دولار في العام المالي لـ 2013 وهي ممتلئة بالأموال، ولكن محبيها الذكور والإناث (وبالتأكيد السوق بأجمعه) يصبحوا متشوّقين بشدّة لرؤية منتجها المقبل. المراهنات تقوم حاليًا بين ساعتها الذكية أو صندوق Apple TV، ولكن الشركة كذلك قد تضع اهتمامها في مجال السيارات والأجهزة الطبيّة.

بالإضافة إلى كونها الشركة الأكثر تقديرًا لـ 2014، شركة Apple كذلك تحمل العلامة التجارية الأغنى في العالم وفي التاريخ، حيث أن علامتها التجارية وفقًا لـ Brand Finance تقدّر بـ 105 مليار دولار، وهذه كلّها دلائل وإشارات وحقائق بالأرقام لمستوى أداء الشركة حديثًا واستطاعتها على تقديم نتائج أفضل كل عام.

هل تعتقد أن شركة Apple بالفعل تستحق أن تكون في المرتبة الأولى؟ وهل تر أن هذه القائمة عادلة لجميع الشركات؟ شاركنا برأيك في قسم التعليقات في الأسفل.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *