الرئيسية » Apple » كيف ستستفيد Apple من تقنيات PrimeSense؟

كيف ستستفيد Apple من تقنيات PrimeSense؟

علمنا رسميًا في الأسبوع الماضي أن شركة Apple استحوذت على شركة PrimeSense الإسرائيلية بمبلغ 360 مليون دولار أمريكي، من عادة Apple أنها لا تصرف كهذه المبالغ سوى على شركات تقنيّة يمكن الاستفادة منها بشكل مبهر لا مثيل له، كما رأينا بعد استحواذ شركة AuthenTec التي طوّرت تقنية Touch ID في الايفون 5s.

علمنا أن الاستفادة الأكبر من شركة PrimeSense بالنسبة لشركة Apple هو شريحة Capri التي يمكن أن توضع في الأجهزة الذكية بسهولة، هذه الشريحة تملك كم هائل من تقنيات تحليل الأجسام المتحرّكة، التي تملك أطنان من الفوائد الأخرى.

PrimeSense

الاستفادة الأولى تكمن في أجهزة التلفاز، والتي يُتوقّع أن تطلقها شركة Apple في الربع الرابع من عام 2014، التقنية يمكن أن تساعد في تحليل الأجسام الموجودة أمام التلفاز، بحيث يتم التحكم بالتلفاز عن طريق الحركة، أو حتّى لبناء أساليب جديدة للتحكم بتطبيقات والألعاب التلفاز الذي غالبًا سيحمل متجر تطبيقات منفصل.

الاستفادة الثانية بشكل عام هو أن تزرع التقنية بداخل الايفون والايباد، هذا لوحده يفتح الباب لعدّة فوائد أخرى، الاستفادة الثانية هي بناء إيماءات ثلاثية الأبعاد خارج الشاشة، بمعنى إيمكانية سحب الأصبع/ الأصابع للأعلى فوق الشاشة والاستمرار بالتحكم بها، هذا يمكّن من ابتكار تطبيقات إنشاء مجسّمات ثلاثية الأبعاد بسهولة تامّة، للعلم أن Apple بدأت التفكير بهذه الاستفادة منذ سنوات.

الاستفادة الثالثة هي الكاميرا ثلاثية الأبعاد التي حصلت عليها Apple براءة اختراع مؤخرًا، يمكن تطوير هذه التقنية وجعلها أفضل عن طريق دمجها بتقنيات PrimeSense، وهذا يمكن أن ينقل تقنية Apple هذه من مجرّد تصوير ثلاثي الأبعاد، إلى تسجيل فيديو ثلاثي الأبعاد.

الاستفادة الرابعة هي التعرف على سرعة اللمس، حاليًا أجهزة Apple ذات شاشة لمس تعرف مكان اللمس وقوّة اللمس، Apple أرادت مؤخرًا تطوير أسلوب للتعرف على سرعة اللمس، ووضعت عدّة خيارات في براءة الاختراع، مع تقنية PrimeSense، هي يمكنها إضافة أسلوب جديد للتعرّف على سرعة اللمس، وبلا شك، هذا الأسلوب هو الأدق، لكن بالطبع يستهلك الكثير من الطاقة.

كاميرا Apple متعدّدة نقاط التركيز قد تحصل على الاستفادة الرابعة من تقنيات PrimeSense، شريحة Capri تمكّن أي جهاز من التعرف على بُعد ومقاييس الجسم الذي صوّرته الكاميرا، إن تمكّنت Apple من استغلال هذا جيّدًا، يمكنها إضافة نظام عرض صور متعدد نقاط التركيز وبميّزة عرض بُعد ومقاييس الجسم.

تقنيات شريحة Capri متعدّدة، وفي حال أتاحت Apple للمطوّرين التعمّق وابتكار تطبيقات تعتمد على هذه الشريحة، يمكن وضع عشرات وعشرات الفوائد الأخرى، وبشكل عام، هذه هي الاستفادة الخامسة.

من غير المتوقّع أن نرى تقنيات PrimeSense تدخل في أجهزة Apple كالايفون والايباد إلّا في عام 2015، خاصة أن هذه الشريحة لم تكمل حِميتها للدخول في هذه الأجهزة الصغيرة، ولكن، قد نرى هذه التقنيات قريبًا مع جهاز iTV في العام المقبل.

تعليق واحد

  1. جميل، بارك الله فيكم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *