الرئيسية » Apple » الـ Mac Pro 2013 يقبل تطوير واستبدال المعالج يدويًا

الـ Mac Pro 2013 يقبل تطوير واستبدال المعالج يدويًا

حصل بعض زبائن Apple على الـ Mac Pro 2013 الثوري قبل موعد الاستلام المحدد من Apple، كما أخبرناكم في تقارير سابقة. هذا الجهاز الجديد من Apple حصل على إعادة تصميم كليّة، تختلف عن أي جهاز كمبيوتر قد رأيته في حياتك، ولكن، هذا التصميم ولّد تساؤلات كثيرة منها، هل يقبل الجهاز استبدال وتطوير محتوياته يدويًا؟

Mac Pro 2013

مهما كانت قوّة جهاز الكمبيوتر الموجود بين يدي المستخدم المحترف، يجب أن يكون عالمًا أنه يملك السيطرة التامة على جهازه، وأنه يملك القدرة الكاملة على تطوير واستبدال محتويات جهازه يدويًا… شركة Apple أكّدت أن هذا يمكن أن يتم بالنسبة للذاكرة العشوائية وذاكرة التخزين، ولكن ماذا عن المعالج؟

في تفكيك دقيق قام به Other World Comuting، تم توضيح صور لجهاز الـ Mac Pro 2013 وكلّ قطعة غير موصّلة بالقطعة الأخرى، ومن بين هذه الصور، يمكننا التأكد تمامًا أن المعالج يمكن استبداله وتطويره يدويًا بواسطة المستخدم.

شركة Apple في الـ Mac Pro السابق كانت تتيح إمكانية تبديل جميع المحتويات بشكل سهل وبسيط، حتّى أنها وفّرت هذه الإمكانية بأجهزة الـ MacBook Pro، ولكن يبدو أن تبديل المحتويات في الـ Mac Pro 2013 هي مهمة صعبة قليلًا، خاصة أن الجهاز تم تركيبه بدقة عالية جدًا، ولا يجب العبث كثيرًا في الجهاز إلّا إن كان استخدم حذرًا خبيرًا جدًا.

التأكيد القادم عن تفكيك الـ Mac Pro 2013 مهم جدًا، وهو أن السرعة المضاعفة، والحجم المقلّص الذان يتميّز بهما الجهاز، لم يأتيا على حساب إمكانية استبدال وتطوير محتويات الجهاز، فحتّى المعالج والذي كان عليه شكوك كثيرة يمكن استبدالها، للعلم أن هذا المعالج هو أقوى معالج وآخر معالج أطلقته شركة Intel.

جدير بالذكر أن المعالجات الرسومية في الـ Mac Pro 2013 هي مصممّة خصّيصًا للـ Mac Pro 2013، فشركة Apple تعاونت مع AMD لتطلق هذا المعالج، والذي يوجد منه إثنان في الـ Mac Pro الجديد، بسبب التصميم المخصّص للمعالج هذا، لا يمكن للمستخدم استبداله بقطعة أخرى، ليس لأن الـ Mac Pro 2013 لا يسمح له، ولكن لأن السوق لا يوفّر أي قطعة مثيلة بهذا الجهاز.

شركة Apple توفّر مع الـ Mac Pro 2013 آخر ما يمكن أن يضعه أي مستخدم محترف في أي جهاز حاسوب احترافي، وأعلى سعر يمكن أن يصل إليه هذا الجهاز هو 9,599 دولار أمريكي، قد يبدو هذا عالي جدًا، ولكن رخيص جدًا أمام ما يمكن أن يبنيه المستخدم كجهاز حاسوب يدوي، يمكنك معرفة المزيد من التفاصيل من هنا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *