الرئيسية » Apple » ما هي النصيحة الذهبية من ستيف جوبز إلى تيم كوك؟

ما هي النصيحة الذهبية من ستيف جوبز إلى تيم كوك؟

ستيف جوبز هو رجل أعمال له نظرة مستقبلية غير مسبوقة في عصرنا الحالي، أما تيم كوك فهو مدير ناجح يحب الإشراف على جميع مجالات الشركة بدءًا بابتكار التقنيات وإنتاج الأجهزة وانتهاءً بتنظيم إجازات الموظفين وعمّال المصانع، تيم كوك لا يملك نفس نظرة ستيف جوبز، وسيف جوبز لم يملك نفس الاهتمامات الواسعة كتيم كوك.

بلا أدنى شك، ستيف جوبز بالنسبة لشركة Apple يعتبر المعلّم الكبير، والذي يجب الاستفادة منه في جميع ما كان يتقنه، ولكن، بعض الأمور – كالنظرة المستقبلية – لم ليست أمور يمكن تعلّمها، ومن هذا المبدأ نضجت النصيحة الذهبية التي قالها ستيف جوبز إلى تيم كوك قبلما يترك الشركة.

Steve Jobs and Tim Cook

قالها تيم كوك سابقًا في أولى المقابلات التلفزيونية بعد توليه منصب إدارة Apple، وفي تقرير WSJ أُعيد ذكرها، حيث أشار التقرير إلى أن ستيف جوبز قبل أن يتوفى، قال لتيم كوك خصّيصًا، أنه عندما يصبح المدير التنفيذي الجديد لا يسأله نفسه السؤال التالي:

ما كان سيفعل ستيف جوبز عند اتخاذ هذا القرار؟

ستيف جوبز عندما اختار أن يكون تيم كوك المدير التنفيذي المقبل لـ Apple، كان يعلم أن تيم كوك لا يمكنه أن يدير الشركة كما كان هو – أي ستيف جوبز – يفعل، فطبيعة تيم كوك لا تسمح له أن يكون دكتاتورًا صعب المزاج على موظفيه كما كان ستيف جوبز، وإن فعل ذلك لن تكون النتائج مشابهة، فالتظاهر بصفات ستيف جوبز لن تغيّر من طبيعته.

هل تعتقد أن الاستمرار على نصيحة ستيف جوبز الذهبية هو الصواب؟ أم أن تيم كوك عليه أن يتظاهر بنفس صفات ستيف جوبز؟ شاركنا برأيك في قسم التعليقات في الأسفل.

2 تعليقان

  1. الشركة لسه فيها إبداع … يبقه أكيد لازم يكمل إلتزام بالنصيحة (:

  2. أنا اعتقد أن ستيف جوبز أعطى دروس ومنهج وطريقة تفكير ديناميكية للعاملين معه في الشركة وأسس لديهم مبادئ متمسكين بها فهم تعلموا كيف يفكرون ويهتمون في أدق التفاصيل ؛ حتى إننا نرى بقية الشركات أصبحت تستخد أسلوبه الذي عرفناه عنه .
    فأبل ليس مهم لديها أن تضع الكثير من المميزات بقدر ما تكون هذه المميزات عملية ومفيدة وذات جدوى وهذا ما ألمسة في أجهزتها ، مثال على ذلك ساعة أبل التي طال انتظارها حتى إن الشركات سارعت في طرح ساعتها الذكية لكي تكون صاحبة السبق في ذلك ولكن لا أظن أن أبل يهمها أن تكون الأولى بقد ما يكون منتجها يحقق ما يطمح له المستخدم ويحقق الأهداف المرجوة منه

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *