الرئيسية » Apple » مقابلة: تيم كوك يتحدث عن شائعات وإبداع Apple

مقابلة: تيم كوك يتحدث عن شائعات وإبداع Apple

في مقابلة لا تحدث كثيرًا في عالم Apple، ظهر المدير التنفيذي لشركة Apple تيم كوك على تلفاز ABC News متحدّثًا عن شائعات الشركة وإبداعات الشركة وصرّح بعدد من الأمور المثيرة للاهتمام واللافتة للانتباه، مثل هذه المقابلات لا تحدث سوى مرّة أو مرّتان في السنة، ولحسن الحظ تيم كوك في هذه المرّة باح ببعض خصوصيّات الشركة.

Tim Cook 4

استطاع تلفزيون ABC News الذهاب إلى المقر الرئيسي لشركة Apple والحديث مع ثلاثة من كبار مدراء هذه الشركة، هم تيم كوك وكريج فيديريجي وبد تريبّل، في البداية، ذكر تيم كوك وأشار إلى أن آخر Mac Pro أطلقته الشركة، وهو الـ Mac Pro 2013 هو من صنع الولايات المتّحدة الأمريكية، هذه كانت نقطة فخر بالنسبة له، ولكّنه كان ذو أمل بقوله: “ولكنّنا نستطيع فعل المزيد.“.

أعاد تيم كوك أخبار استثمار Apple في مصنع كبير، وبخطوة غريبة منه، قال رسميًا أن سبب الاستحواذ كان لبناء زجاج زفير الكريستال، ولكن David Muir لم يكف بذلك وحاول إخراج الحروف من فم تيم كوك حيث أنه قال: “أهذا لشاشة الايفون الأكبر؟” ولكن تيم كوك لم ينطق بكلمة سوى “إنها للخاتم.” مزاحًا.

انتقلت المقابلة بعد ذلك إلى السريّة في شركة Apple، حيث أكّد تيم كوك أهميّة السرية في الشركة وأنها موضع الدهشة لدى محبي الشركة. ولكن الغريب هو أن تيم كوك أكّد وجود ستائر سوداء لأقسام تطوير أي منتج سريّ تعمل عليه الشركة، وهذا جعله يمازح David Muir بقوله: “فريق عملك لن يستطيع الدخول لهذه الغرف.“.

بالنسبة لشائعات اختراق بيانات المستخدمين وعدم أمنيّة منتجات Apple، قال تيم كوك:

من وجهة نظري، الأمر الأوّل، يجب علينا أن نكون ذو شفافيّة أعلى… يجب علينا أن نعلم الجميع ما هي البيانات التي أعطيناها، ومقدار الأشخاص الذين قد يتأثّرون بها، وعدد الحسابات التي دُخل إليها. يجب علينا أن نكون صريحين ونحن علينا طلبات رسمية في الوقت الحال، ولهذا، لن نتمكّن من الحديث عن هذه الأشياء…

معظم ما يقال غير صحيح، لا يوجد باب خلفي لاختراق أجهزتنا. حكومتنا ليس لديها مداخل لسيرفراتنا…

يمكنك مشاهدة المقابلة من هنا:

هكذا كانت مقابلة تيم كوك مع ABC News، هل ما رأيك بها؟ شاركنا برأيك في قسم التعليقات في الأسفل.

تعليق واحد

  1. سنرى، يبدو أنها تخطط لأمور كثيرة ومشاريع عديدة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *