الرئيسية » Apple » مقال تحليلي: أي شركة مازالت في طريقها الصحيح؟ [الجزء الأول]

مقال تحليلي: أي شركة مازالت في طريقها الصحيح؟ [الجزء الأول]

عشنا في السابق لحظات انهيار لكبرى الشركات التكنولوجية كالـ BlackBerry، والـ Palm، والـ Nokia، والـ Microsoft (مع الـ Zune)، ومن هذه الانهيارات هل يمكن التوقع أن شركة Apple أيضًا هي الأخرى سوف تفشل أمام نظام منافستها الأكبر Google، نظام الـ Android؟

Apple and competitors

عند هذا السؤال، ستقول لنفسك، لكن Apple لديها ثلاثة أرباع أرباح كامل مجال الهواتف، ولديها نسبة أكبر من هذا عند التكلم عن العوائد المالية من الهواتف. ولدى الشركة أجهزة مكتبية ناجحة، وأنظمة مبتكرة، والملايين من المستخدمين المخلصين الذين يصنفون أجهزة Apple كأفضل الأجهزة من ناحية رضى المستخدم، كما أنها تسلك استراتيجية متماسكة ثابتة، تجعلها تسير بخطى واثقة…

دعوني أوقف هذا التفكير، فكله نابع من إحصائيات ودراسات يمكن استخراجها بثوان من الانترنت، فهذه الحقائق لا نحتاجها هنا، ما نريد التكلم عنه هو الأداء الحقيقي لهذه الشركات المنافسة، فهذا الأداء هو ما يحدد ما إن ستتمكن Google من إيقاف Apple.

نظام الـ Android له وجهان، الأول هو نظام راقي يعمل بسلاسة، وهذا عند التكلم عن نظام الـ Android Jelly Bean 4.3، لكن بنفس الوقت، معظم أجهزة هذا النظام تملك نسخة قديمة وبطيئة وغير متمكنة من الحصول على آخر تطبيقات وألعاب المطورين.

نظام الـ Android الآن بشكل أو بآخر يعتبر النظام العظيم، الذي يحصل على كل ما هو إيجابي بغض النظر عن التطوير الذي يتم إليه، وبلا أن يتم انتقاده على مساوئه. أما Apple فهي الآن كالطبيب الذي يعالج مرض خطير جدًا، وكل ما يسمعه هذا الطبيب هو الانتقادات والمعاتبات عن عدم فعل شيء معين في السنة الماضية لتحسين حال المريض، هذا الحال توصل بـ Apple إلى أن تصبح مسؤولة عن عدم تطور التكنولوجيا!

بعد استحواذ Apple لشركة C3 وتسخير تكنولوجيات هذه الشركة لبناء واحد من أفضل خدمات الخرائط ثلاثية الأبعاد، وبعدما أعلنت الشركة عن هذه الخدمة في السنة الماضية مع نظام iOS 6، مازالت Apple في وسط الانتقادات. فبعد حوالي سنة من ذلك، في الأسبوع الماضي، نشر موقع CNET تقرير ينتقد بها بعض هفوات خدمة الـ 3D الخاصة بخرائط Apple، وكان عنوان التقرير “أخبار سيئة للمسافرين”، والخطأ الذي عرضه التقرير كان عبارة عن هفوة في تقنية الـ 3D جعلت ما أسفل الطائرة لا يظهر كما يجب.

Apple Maps vs Google Maps

هذا الشيء لم نسمعه من المواقع التقنية عندما يأتي الدور على شركة Google وخدماتها Google Maps وGoogle Earth، للعلم أن الهفوة التي منعت رسم الأجسام مقبوضة القاعدة موجودة في خرائط Google، كما أن هذه الخدمات تملك العشرات إن لم تكن المئات الأخرى من الهفوات والأخطاء، فلماذا هذا الهجوم على شركة Apple؟

المشكلة الأكبر من الخرائط لنظام الـ Android هو أن 66% من زبائن متجر Google Play ليس لديهم إمكانية تثبيت النسخ الجديدة من النظام، أي ليس لديهم رخصة تثبيت أجدد وأفضل التطبيقات، للعلم أن هذه النسبة لا تتلاشى بسهولة، نظرًا أن سوق “الصندوق الأبيض” وهو الخاص بالشركات الصغيرة التي تبيع أجهزة يمكن القول عنها أنها مزيفة، تبيع أعداد هائلة من الأجهزة للأسواق الناشئة تحت اسم “Android”، لكنها في الحقيقة لا تبيع سوى أجهزة ذات أنظمة أطلقت بجانب نظام iOS 5!

معظم شركات الصندوق الأبيض هذا متواجدين في الصين، وهم استطاعوا دخول السوق عن طريق بيع أجهزة رخيصة السعر، أو بالأصح، أجهزة من الفئة السيئة، والتي لا يعلوا سعرها كثيرًا عن الهواتف التقليدية، في الواقع، معظم مستخدمي هذه الهواتف يستعملونها كهواتف تقليدية قديمة.

عاود متابعة مدونة الديف تيم العربية لتكمل الأجزاء الأخرى من هذا التحليل، ولتعلم المزيد حول ما يقوم به نظام الـ Android وكيف له تأثير سلبي على التقنية، ولتعلم كيف تسير Google الآن بطريق Apple تستعيذ من المرور به مرة أخرى. لتتابع الجزء الثاني فور الانتهاء منه، يمكنك مشاركتنا على الصفحة الرسمية للمدونة على التويتر والفيسبوك.

الجزء الثاني: من هنا.

الجزء الثالث: من هنا.

12 تعليق

  1. انا بصراحه استخدامي لخرائط ابل افضل بكثير من جوجل حيث المداخل مرسومه في خرائ ابل بكل صحيح بينما لو نظرنا لخرائط جوجل سنجد انها بها اخطاء لا تعد ولا تحصى وخاصه في العالم العربي.
    هذه تجربتي الشخصيه

  2. سَمًوّ أُلّأًمّيُرّ

    ياخي معروف ابل ولا تدور شي بعدها

  3. مشغول علطول

    اشكرك على جهدك الذي بذلته …
    موضوعك جميل وتحقيقاتك خطيره
    ولكن اتمنى منك اعادة تنسيقه وترتيبه وطرحه ..

  4. تحليل منطقي جداً و استغرب كثيراً من التشوهات الكثيره الموجوده على خرائط قوقل و لم ينطق عنها احد و لو بالإشاره

  5. لماذا دائماً هدفكم تسليط الضوء على مساويء الأندرويد ومحاولة تمجيد أبل ؟!!
    لماذا لا تكون النظره لراحة المستخدم مثلاً أنا استخدمت نظام ios ولم يلبي احتياجاتي وشخص آخر حصل معه العكس فناسبه النظام واستمر في استخدامه .
    أشعر أن الهدف من هذا التسليط والتمجيد هو إيجاد ماده تكتبون عنها وتثيرون آراء المتعصبين للنظامين ليستمروا في متابعتكم وصدقوني لم يصنع التعصب إلا مقالاتكم المغرضه .
    أتمنى بدلاً من ذلك أن تقدموا مراجعات للأجهزه بشتى أنواعها أبل ،سامسونج ،اتش تي سي ،سوني ،باناسونيك …… . وتسليط الضوء على مميزاتها وعيوبها وكذلك الأنظمه أندرويد ،آي أو إس ، نظام اللينكس ….. . وبذلك ستجدون ماده تكتبون عنها لا تنقطع بدل التصيد الحاصل الآن وتكونون قدمتم للمتابعه ماده مفيده على أساسها يستطيع أن يختار ما يريد . وهذا أفض من النظريه المتبعه الآن التي تذكرني بقول فرعون :” لا أريكم إلا ما أرى ” وفيها مصادره لرأي المتلقي .
    عموماً هدفي الانتقاد البناء وهي وجهة نظر لكم قبولهارأو تركها .
    وشكراً .

  6. اشكر القائمين على الموقع

    ولكن مقالتكم اتحسس منها عصبيه مفرطه لشركة ابل

    انا عاشق لاجهزة ابل ولكن ليست لدرجة العمى التام !

    ياليت تراجعون انفسكم وتكون المقالات الى حد ما محايده !

    << اتكلم عن الموقع بشكل عام وليس تعليق على الموضوع فقط

  7. بغض النظر عن موقفك من النظام هل يعجبك أم لا، هل تعتبر النظام أصلي أو مسروق فإن نظام Android من الأنظمة الممتازة الموجودة حالياً، و النظام موجود على العديد من الهواتف المختلفة سواءً كانت شركة Samsung تصنعها أو LG أو أي شركة أخرى فإن العديد من الشركات تصنع هواتفها مستخدمة نظام Android.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *