الرئيسية » Apple » بعض مالكي أبل ووتش يشتكون من حروق في المعصم

بعض مالكي أبل ووتش يشتكون من حروق في المعصم

Apple-Watch-burn-marks

بدأت شركة أبل في شحن ساعتها الذكية أبل ووتش للمشترين الأوائل في نهاية شهر إبريل الماضي، والتي لاقت إقبالاً كبيراً من محبي الشركة.

وبعد أن حصل المزيد من المستخدمين على نسختهم من ساعة أبل ووتش، لاحظ البعض ظهور مشكلة ما. ففي أوائل شهر مايو، ظهر تقرير يفيد بإصابة بعض المستخدمين بتهيج جلدي نتيجة ارتداء ساعة أبل. ولكن أبل أضافت على صفحتها المخصصة لساعة أبل ووتش، تنبيه بأن هناك بعض الأفراد قد يكونوا حساسين لبعض المواد مما ينتج عنه هذا التهيج الجلدي. ومع ذلك، إذا كان التهيج الجلدي مشكلة، فإن الحروق هي مشكلة مختلفة تماماً.

فوفقاً لمقال نُشر على Fusion، والذي يستشهد بالعديد من الشكاوي المختلفة من مالكي أبل ووتش، فإن ساعة أبل الذكية تسبب حروق تظهر على معصم اليد عند ارتداء الساعة. وأشارت احدى مستخدمي أبل ووتش أنها شعرت بحرق من تحت ابل ووتش حيث تلامس الساعة بشرتها، وذلك أثناء ارتدائها خلال عمليات التمرين العادية التي تقوم بها. وفي وقت لاحق من نفس اليوم، لاحظت السيدة ظهور بثور وآثار الحروق على بشرتها في مكان ارتداء أبل ووتش. وعلاوة على ذلك، فإن أبل ووتش كانت ساخنة أيضاً.

وعلى تويتر، طرح أحد المستخدمين الآخرين شكواه مع نشر صور لمكان ارتدائه الساعة، والي أظهرت آثار الحروق على معصمه. كما نقل التقرير قصة عن أندرو دونلي، أحد مطوري iOS في بريطانيا. ووفقاً لـ دونلي، فقد لاحظ وجود علامة الحرق على جلده قبل 10 ايام، واحتمل أنها ربما تكون نتيجة للتعرق أثناء التمرين، أو بسب الأضواء الموجودة في الجزء الخلفي من أبل ووتش والتي لا تنطفئ كما يجب لها. وفي كلتا الحالتين، توقف دونلي عن ارتداء أبل ووتش أثناء التمرين.

هل واجهتك هذه المشكلة؟ شاركنا تجربتك..

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *