الرئيسية » Apple » Apple تسعى لتطوير الطاقة الشمسية في الايفون وساعة iWatch

Apple تسعى لتطوير الطاقة الشمسية في الايفون وساعة iWatch

يبدو أن الخطوة القادمة من تكنولوجيا شركة Apple في أجهزة الايفون هي الطاقة الشمسية، فالشركة رسميًا تبحث عن مهندس خبير ولديه خبرة كبيرة في مجال الطاقة الشمسية. على المهندس أن يكون خبيرًا في تطوير شرائح رقيقة لتوليد الطاقة للجهاز، وهو سينضم إلى فريق Apple لتطوير الأجهزة محمولة.

Solar Power

عنوان الوظيفة التي تبحث عنها Apple هو “مهندس شرائح رقيقة“، وتقول الشركة أن المهندس عليه أن يكون “ذو خبرة واسعة في تكنولوجيات الشرائح الرقيقة في أحد عمليات أشباه الموصّلات أو مجال الطاقة الشمسية”.

هذه الحالة ليست الأولى التي تتعامل بها شركة Apple مع الطاقة الشمسية لتوليد الطاقة، فمقرّات كاملة لها حاليًا تعمل على الطاقة الشمسية، كما أنها تأمل لتشغيل كامل مقرّات البيانات الخاصة بالـ iCloud تحت الطاقة الشمسية.

من التكنولوجيات الوارد أن تستعملها شركة Apple لتوليد الطاقة في أجهزة الايفون هي شرائح مولدات الطاقة الشمسية الشفافة، والتي قد تكون هي نفسها الزجاج الامامي للايفون، بالطبع الاحتمالات كثيرة ويمكن لـ Apple دمج التقنية بالايفون بعدّة أشكال.

ليس الايفون فقط، بل أيضًا هذه التكنولوجيات قد تفيد ساعة iWatch الذكية، فكما هو معروف، معظم الساعات الذكية الحالية لا تحمل بطاريات قوية جدًا. وفي مجال الساعات بالأخص، لا أعتقد أن المستخدم سيحبّ أن يشحن ساعته كل يوم أو يومان.

احتمالية أن تكون تقنية توليد الطاقة من الشمس في الساعة الذكية هي أعلى ما أن تكون في الهواتف الذكية، حيث أن شركة Apple سابقًا في هذه السنة حصلت على براءة اختراع يتوضح بها تصميم تخيلي لساعة تحمل في داخلها مولّدات طاقة.

شركة Apple كجميع الشركات التكنولوجية تبحث حاليًا عن طرق تستطيع من خلالها زيادة عمر البطارية بينما يبقى الجهاز بنفس الوضع الحالي، معظم الشركات المنافسة تلجأ لسعة أكبر من البطارية، بينما Apple تلجأ لتخفيض استعمال الجهاز للبطارية، في النهاية، يبدو أن الحل الجذري لهذه المشكلة هو أن يملك الجهاز مولّدات الطاقة الخاصة به!

4 تعليقات

  1. تم منعي من تعليقات وتقييمات من تعليقات مره اخرى

    لاحول وقوة الا بالله ،،

  2. راح يأثر على البطارية

  3. رائع نشوف

  4. من الأرجح والمعقول هو أن تستعمل ابل الطاقة الشمسية في الساعة وذلك لان الساعة موضعها اليد وفي اغلب حالتها معرض للشمس اما الهاتف فموضعه الجيب فمن غير المعقول أن تحمل هاتفك طيلت الوقت في يدك .ويمكن أن تستعمل هذه التقنة في الايفون للحالات الطاراء مثل الرحلات خارج المدن اًو السفاري حين تكون بعيد عن مقابس الشحن وحين ينفذ الشحن تكون كإحتياط.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *